الرئيسية مراكز التنمية البشرية "تبرنس" بالبكالوريا .مليون سنتيم لحفظ مادتي التاريخ والجغرافيا في يومين

مراكز التنمية البشرية "تبرنس" بالبكالوريا .مليون سنتيم لحفظ مادتي التاريخ والجغرافيا في يومين

تتسابق مراكز التنمية البشرية في الإعلان عن عروض سحرية ومغرية لتلاميذ البكالوريا، وتعتمد في ذلك على شعارات براقة يسيل لها لعاب التلاميذ الراغبين في النجاح والتميز، واجتاحت هذه الإعلانات مؤخرا مواقع التواصل الاجتماعي واستقطبت حسب أصحابها مئات المهتمين من التلاميذ والأولياء الذين سارعوا إلى التسجيل في هذه الدورات الجديدة التي تنطلق غدا في جميع ولايات الوطن.







اقتربت "الشروق" من بعض مراكز التنمية البشرية التي تعرض دورات خاصة لطلبة البكالوريا تتضمن تحفيظ المواد الأدبية خلال فترة قياسية وبمبالغ تتراوح ما بين 7000 دج ومليون سنتيم ليومين، ومن بين هذه المراكز مؤسسة الذكاء للتدريب بالعاصمة التي أعلنت عن دورة خاصة لتحفيظ مادتي التاريخ والجغرافية خلال يومين فقط، وهو ما جذب اهتمام الكثير من الطلبة إلى هذه الدورة الأولى من نوعها بالجزائر.


وخلال اتصالنا برئيس مؤسسة الذكاء، المدرب العالمي صلاح الدين جليح، أكد أن هذا النوع من الدورات ينظم لأول مرة في الجزائر، وقد لقي فضول واهتمام عدد كبير من الأولياء الذين سارعوا إلى تسجيل أبنائهم خلال الدورة التي ستنظم بداية من غدا السبت وإلى غاية 10 جوان. وأضاف أن مؤسسة الذكاء هي مؤسسة رائدة في مجال تدريبات الذاكرة وقد تحصلت العام الماضي على المركز الثامن عالميا وهي تعتمد 20 مدربا محترفا في جميع ولايات الوطن، وتنظم كل عام مسابقة وطنية في الذاكرة.
وبخصوص طبيعة الدورات التدريبية لطلبة البكالوريا فهي تهدف حسب المتحدث إلى تلقين التلاميذ أساليب سريعة وسهلة في الحفظ السريع، حيث يتعهد المدربون بتمكين التلاميذ من حفظ مادتي التاريخ والجغرافيا خلال يومين فقط وهو التحدي الذي نجحنا فيه مع العديد من التلاميذ خلال دورات تدريبة ماضية، وكشف السيد صلاح الدين أن ثمن هذه الدورات يتراوح بين 7000 دج إلى مليون سنتيم ليومين من الحفظ، ويختلف السعر حسب المنطقة وطبيعة التلاميذ حيث تعطى دورات مجانية للتلاميذ المعوزين واليتامى.
وأضاف مدير مؤسسة الذكاء أن التدريبات لا تقتصر فقط على مادتي التاريخ والجغرافيا بل تمتد أيضا إلى مادة الفلسفة وهدفها مساعدة التلاميذ على حفظ المواد الأدبية في فترة قياسية مع تثبيت الحفظ في الذاكرة لأطول فترة ليتسنى لهم بعدها التفرغ للمواد التي تعتمد على الفهم.

لقاسم حوام

صحافي ورئيس قسم المجتمع بجريدة الشروق
هل أعجبك الموضوع ؟

نبذة عن الكاتب

محمد اسلام مدون جزائري قمت بانشاء هذه المدونة من اجل التعلم والاستفادة وبالتوفيق لجميع زوار هذه المدونة


يمكنك متابعتي على :



جميع الحقوق محفوضة لمدونة مدونة مدينة مغنية 2013/2014

تصميم : تدوين باحتراف